أخبار عاجلة

يشيب لها الولدان.. اعترافات صادمة بشن حرب بيولوجية أمريكية في اليمن منذ أكثر من 40 سنة والشعب اليمني في حالة ذهول.. فيديو

يشيب لها الولدان.. اعترافات صادمة بشن حرب بيولوجية أمريكية في اليمن منذ أكثر من 40 سنة والشعب اليمني في حالة ذهول.

كشف موظفو السفارة الامريكية في اليمن عن حرب بيولوجية امريكية استهدفت تدمير القطاع الزراعي في اليمن منذ عقود، مؤكدين انهم كانوا يعملون لمصلحة اجهزة الاستخبارات الامريكية متسترين بالعمل الدبلوماسي في سفارة الولايات المتحدة الامريكية بصنعاء ووظائف رسمية أخرى، حسب تعبيرهم.

حيث أوضح المدعو عامر الأغبري، كما يظهر في الفيديوهات، أنه تم استجلاب عشرات الآلاف من شتلات الفاكهة المطعمة والموبوءة بالأمراض الحشرية والآفات الزراعية إلى محطة جدر أو ما كانت تعرف بمزرعة العرة، حد وصفه.

وذكر بأن الوكالة الأمريكية عملت على جلب أصناف مختلفة من الشتلات الموبوءة الأمريكية والإسرائيلية أيضا عبر مشروع تحسين البستنة، وكان هناك تنسيق بين مشاريع الوكالة الأمريكية والمشاريع البريطانية والهولندية في عملية ضرب المحاصيل النقدية.

شاهد فيديو تصريحات الشبكة الامريكية في اليمن عن استهداف القطاع الزراعي من هنا:

وأقر الأغبري بأنه عمل بمشروع الموارد البيئية التابع للأمم المتحدة وكانت أنشطة المشروع بارزة حينها لإيجاد ثغرات عند إنشاء الحواجز المائية، ونتيجة الإخلال بإنشاء تلك الحواجز وثقّت عمليات انجراف للأراضي الزراعية بمديريات من محافظة شبوة.

شاهد أيضا:

أول تحرك أمريكي عقب الإعلان عن ضبط شبكة جواسيس أمريكية في اليمن

قصة الجواسيس الكاملة.. هكذا كانت بداية الاستقطاب والسفر إلى أمريكا ولقاء الحسناوات والقبض عليهم.. فيديو

المدعو الأغبري، أكد المشاريع الهولندية كان لها الدور الكبير في عملية ضرب الإنتاج الحيواني في بعض المحافظات خاصة محافظة البيضاء، مشيراً إلى أن من أنشطة استهداف الثروة الحيوانية إصدار شهادات صحية لقطعان الماشية المستوردة، ما أدى لانتشار الأمراض الحيوانية.

فيما أكد المدعو شايف الهمداني هو الآخر وبحسب التسجيلات المتلفزة، أن قطاع النمو الاقتصادي والزراعي في الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية في اليمن عمل على نشر الأوبئة والحشرات في المحاصيل الزراعية المثمرة تحت عنوان مكافحة الحشرات.

وأوضح أن غطاء الوكالة الأمريكية كان هو التدخل لمكافحة الآفات الزراعية عبر الشركاء المنفذين وهي منظمات دولية وغيرها، مشيراً إلى أنه كان يتم نشر الأوبئة في محاصيل معينة ومنتجات زراعية بحجة مكافحة الآفات والحشرات التي تصيب المحاصيل الزراعية.

شاهد أيضا:

خذوا حذركم.. كيف تكتشف برامج التجسس على هاتفك؟

واعترف الهمداني بأنه عمل قطاع النمو الاقتصادي والزراعي في الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية على استهداف الثروة الحيوانية بشكل ممنهج، مستعرضاً بعضاً من أنشطة الوكالة في استهداف الثروة الحيوانية ومنها تطعيم الحيوانات ضد الأمراض التي كانت تصيبها وتتسبب في وفاتها، وكانت النتائج تأتي عكسية.

وبين أن الأمراض كانت تنتشر في الحيوانات عبر التطعيم واللقاحات التي أشرفت عليها ومولتها الوكالة الأمريكية للتنمية، لافتاً إلى أن أنشطة الوكالة الأمريكية للتنمية استهداف الأسر الفقيرة المعتمدة على صيد الأسماك والدواجن عبر مشاريع ظاهرها تقديم المساعدات.

تابعونا الآن على :

شاهد أيضاً

إعلان هام للتربية والتعليم بشأن نتائج الثانوية العامة

نشرت القناة التعليمية تنبهيا هاما بشأن نتائج الثانوية العامة 1445. وجاء في الاعلان ما يلي …