أخبار عاجلة

قرار مؤسسة الكهرباء في عدن يتسبب بإرتفاع أسعار المواد الغذائية بشكل جنوني 

في مطلع الشهر الحالي قامت مؤسسة الكهرباء في عدن بإقرار رفع اسعار التعرفة للخدمة للقطاع التجاري والزراعي والصناعي والحكومي.

وأقرت مؤسسة الكهرباء تطبيق التعرفة الجديدة والتي بلغت 85% ووصلت إلى 133% في احتساب قيمة الكيلو واط ساعة ” بدءا من فواتير شهر فبراير والتي سلمت مطلع شهر مارس الحالي.

ووضح تعميم مؤسسة كهرباء عدن ان التعرفة الجديدة جاءت استنادا لقرار وزاري سابق للعام 2019 بشأن رفع تعرفة الاستهلاك للفئات التجارية بسبب ارتفاع قيمة الوقود عالميا وسعر الصرف للعملة الصعبة.

واثارت الخطوة استهجان وغضب واسع بين ملاك المحلات التجارية والفنادق والمطاعم والمواطنين الذين يتحملون نتيجة القرار ويدفعون الزيادة في مشترايتهم.

واستنكر المواطنون الزيادة في وقت بالكاد تعمل فيه المنظومة الكهربائية في المدينة وتشهد ساعات انطفاء بشكل متواصل يصل في بعض الاحيان لان تصل ساعات الانطفاء إلى معدل اكبر من ساعات التشغيل.

من المتضرر الحقيقي من هذا القرار؟

واعبتر مراقبون ان نتائج زيادة الكهرباء العكسية سيتضرر جميع المواطنين منها وليس التجار لان المواطن هو العنصر الاخير في سلسلة الدفع وسوف تنتقل الى مشترياته ليدفع هو الزيادة في اسعار السلع التي يشتريها، كون زيادة الكهرباء ستضطر التجار الى رفع اسعارهم لتعويض الخسائر وهو ما سيدفع ثمنة كل مواطن في عدن.

وهو ما أكده مواطنون في احاديث متفرقة والذين اشكتوا من زيادة مهولة في اسعار المواد الغدائية عما كانت عليه في الشهر الماضي والذي شهد ايضا زيادة حينها بسبب فارق الصرف ولكن ما حدث ان الزيادة بلغت قدر اكبر مما يمكن ان تكونه بسبب فارق الصرف.

وقال أحد المواطنين في مديرية الشيخ عثمان: لاحظت زيادة كبيرة في الاسعار في مختلف البقالات وحين نحتج لم يعد ملاك البقالات يتذرعون بفارق الصرف وصاروا يخرجون فاتورة الكهرباء لنا ويوضحون الفارق وكيف ان الزيادة تسبب لهم عجز في الدخل وهو ما يضطرهم لرفع السعر.

وفي السياق اعتبر الناشط ناصر بن قديش الزيادة في تعرفة الكهرباء للقطاع التجاري قرارا مجحفا ومحاربة للنشاط التجاري والاقتصادي الذي توسع بشكل ملحوظ بالفترة الاخيرة.

وأكد “بن قديش” ان النشاط التجاري والاقتصادي الذي انتشر موخرا بصورة ملحوظة ساهم في القضاء على نسبة كبيره من البطالة وقرار الزيادة في تعرفة الكهرباء ستكون تبعاته على كاهل المواطن اما التاجر سيرفع بسلعته حتى يغطي الفارق .

وتسائل بن قديش عن دور المجلس الانتقالي في كل ما يحدث كون الحكومة لا تعيش الا على معاناة الشعب.

واختتم بن قديش حديثه بالادلال على قيمة الفاتورة المضاعفة وكيف يمكن ان تؤثر وقال:

للمعلوميه قيمة الفاتوره اضعاف مضاعفه من اجار المحلات يعني اذا عندك محل اجاره ١٥٠ الف بالشهر عليك ان تسدد ٣٥٠ الف كهرباء هذا وفترة الانطفائات ١٢ ساعه باليوم

تابعونا الآن على :

شاهد أيضاً

شاهد : أميرة سعودية من الأسرة الحاكمة تفاجئ الجميع بشأن تغيير قوانين حظر الكحول بالمملكة ( فيديو )

أوضحت مساعد وزير السياحة الأميرة هيفاء بنت محمد ، أن المملكة لن تغير القوانين التي …

%d مدونون معجبون بهذه: