أخبار عاجلة

عاجل | إنسحاب مفاجئ للقوات المشتركة من حيس وجبل راس والجراحي بالساحل الغربي 

قالت مصادر عسكرية في الحديدة ، بأن أوامر من قيادات في القوات المشتركة وضابط إماراتي طالبهم بالإنسحاب من مواقع في مديريات حيس وجبل رأس والجراحي الواقعة جنوبي الحديدة . سبق وان حررتها وحدات عسكرية من الوية تهامة والزرانيق والعمالقة مطلع الاسبوع الماضي.

ففي جبهة حيس الشمالية قالت المصادر بأن قيادة نافذة في القوات المشتركة تابعة للإمارات، ارغمت أمس الخميس اللواء الاول عمالقه بالإنسحاب من منطقتي المساجد شمال حيس وبيت الحشاش  والتمركز في قرية الحلة.

وقامت الشيولات بعمل تباب رملية ومتارس لنصب حاجز من الاسلاك الشائكة بدأ بالحيمة على  الساحل والاتجاه شرقا مرورا بقرية الرون وقرية الحلة ومن المقرر ان يصل الى جبل الراغة شمال حيس.

وأضافت المصادر ، بأن اوامر الإنسحاب الجديدة والغير مبررة ، طالت أيضآ جبهة حيس الشرقي.

فحين بدأت وحدات عسكرية لألوية تهامة والزرانيق والعمالقة بالتقدم باتجاه المبرز التابعة لمديرية جبل رأس فوجئ قادة الكتائب بقيام ضباط، امارتيون بمنعهم  من التقدم وحذروهم تحذيرا شديد للهجة بحرمانهم من الدعم اللوجستي والرواتب والمؤن العسكرية. ان استمروا في اعمالهم العسكرية ضد مليشيات الحوثي او التقدم باتجاه مواقعها.

وفي جبهه خط سقم كانت وحدات عسكرية وصلت إلى مقربة من جمرك المضروبة ، لتأتيهم  الأوامر بالتوقف عن التقدم. إذ كان من المفترض التقدم للسيطرة على المضروبة والتمركز فوق جبال الكامة والبراشا وقطع خطوط امداد الحوثيين.

وتم سحب الوحدات العسكرية المتقدمة إلى وادي جوير القريب من تبة البلسم واصبحت الكثير من القرى والعزل  تحت رحمة هاونات وقناصة الحوثيين.

تابعونا الآن على :

شاهد أيضاً

رسمياً .. الحوثيون يكشفون لوكالة سبوتنيك الروسية أهداف وأسباب زيارة الوفد العماني إلى صنعاء (تفاصيل)

عاجل: مصدر عسكري في الجيش الوطني يرد على جرائم الوية العمالقة بحق منازل القيادات العسكرية في حريب مأرب 

حذر مصدر عسكري في الجيش الوطني من مغبة انزلاق ما يسمى بألوية العمالقة الجنوبية في …

%d مدونون معجبون بهذه: