أخبار عاجلة
الرئيسية / الوطن العربي / تحركات تركية وشيكة تقلب موازين القوى لصالح المقاومة الفلسطينية ضد إسرائيل

تحركات تركية وشيكة تقلب موازين القوى لصالح المقاومة الفلسطينية ضد إسرائيل

قدم الجنرال التركي جهاد يايجي، مساء الإثنين ،اقتراحًا يقلب الموازين لصالح الفلسطينيين في الصراع الدائر مع الاحتلال الإسرائيلي في الأراضي المحتلة.

 

واقترح الجنرال التركي ورئيس مركز الاستراتيجيات البحرية والعالمية في جامعة “باهجة شهير” خلال حديثه مع صحيفة “يني شفق” أن تعقد تركيا اتفاقية ترسيم حدود بحرية مع فلسطين، على غرار اتفاقية ترسيم الحدود البحرية مع ليبيا أواخر 2019.

 

وأوضح الجنرال يايجي كما “أننا مجاورن لإسرائيل (بحرًا)، فإننا في الوقت ذاته مجاورن لدولة فلسطين أيضًا” لافتًا “علينا استخدام الميزات التي تنبع من هذا الجوار”.

 

وحول إمكانية عقد اتفاق مع فلسطين أجاب يايجي “نعم يمكن حدوث اتفاقية ترسيم حدود بين تركيا وقطاع غزة الفلسطينية”، مشددًا “يجب أولًا أن يكون هناك سلطة واحدة في فلسطين ذات سيادة على غزة وباقي الأراضي الفلسطينية”.

 

وأشار الجنرال التركي أنه “في حال تمكنت فلسطين من الانضمام لمنتدى غاز شرق المتوسط، سيكون توقيع اتفاقية من هذا النوع مع تركيا أمرًا ممكنًا”، موضحًا أن هذه الخطوة “مؤشرًا على أن فلسطين كيان دولي يمتلك ساحلًا في شرق البحر المتوسط”.

 

وحول المكاسب المتوقعة من هذه الاتفاقية المفترضة أوضح يايجي أن هذه الخطوة ستسرع من عملية الاعتراف الدولي بدولة فلسطين، إضافة إلى زيادة الدعم الدولي لها على الصعيد السياسي

 

وأكد على أن هذه الاتفاقية في حال توقيعها بين تركيا وفلسطين، يمكن أن تقلب الموازين لصالح أنقرة في شرق المتوسط، وستكون خطوة استراتيجية بالنسبة لنا وفي الوقت ذاته ضمنا حق فلسطين في الغاز الطبيعي بالبحر المتوسط وأفسدنا لعبة اليونان وقبرص الرومية.

 

ورأى الجنرال التركي أن هذه الاتفاقية ستمهد الطريق أمام تركيا ليكون لها موطئ قدم في فلسطين على غرار ما حدث في ليبيا، ولا يمكن لإسرائيل أن تكون عائقًا أمام تحقيق ذلك”.

 

وفي وقت سابق أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن بلاده ستدعم القدس كما دعمت أذربيجان في تحرير إقليم “قره باغ”.

 

وقال “أردوغان” الجمعة الماضية في خطاب متلفز: “لقد تجاوزت إسرائيل كل الحدود… أن تركيا تتحرك ضد الظلم في القدس والمدن الفلسطينية بنفس الشعور كما دعمت نضال أذربيجان لتحرير أراضيها المحتلة (من أرمينيا).

 

ويأتي هذا في الوقت الذي تشهد فيه الأراضي الفلسطينية المحتلة منذ 8 مايو الجاري تصعيدًا حادًا على خلفية الانتهاكات في المسجد الأقصى وحي الشيخ جراح بالقدس.

 

ووفق آخر حصيلة رسمية لوزارة الصحة الفلسطينية فقد أسفر العدوان الإسرائيلي المتواصل على الفلسطينيين في قطاع غزة والضفة الغربية منذ ،الإثنين الماضي، عن ارتقاء 218 فلسطينيًِا وجرح أكثر من 5604 آخرين.

شاهد أيضاً

رسمياً .. الحوثيون يكشفون لوكالة سبوتنيك الروسية أهداف وأسباب زيارة الوفد العماني إلى صنعاء (تفاصيل)

وردنا الآن | المليشيات المتمردة تقتحم منزل مسؤول بارز والقبائل تتوافد إلى العاصمة وتعلن الإستنفار وتدعو جميع مقاتليها لرفع الجاهزية القتالية وتصدر بيان تحذيري عاجل 

وردنا الآن | المليشيات المتمردة تقتحم منزل مسؤول بارز والقبائل تتوافد إلى العاصمة وتعلن الإستنفار …

%d مدونون معجبون بهذه: