أخبار عاجلة

الخارجية الروسية تكشف عن طبعة نقدية جديدة للعملة اليمنية”صورة” 

الخارجية الروسية تكشف عن طبعة نقدية جديدة للعملة اليمنية”صورة” 

 

مجتهد نيوز //

كشفت الخارجية الروسية عن قيام الحكومة اليمنية باستئناف طباعة أوراق نقدية جديدة، بالتزامن مع انهيار كبير للريال اليمني أمام العملات الأجنبية، وبعد مرور أيام من نهب مليشيات الانتقالي مبالغ مالية كبيرة تابعة للبنك المركزي في العاصمة المؤقتة عدن.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا إن روسيا بدأت طباعة اوراق نقدية جديدة لليمن، وفقا لعقد أبرمته مع حكومة هادي في أكتوبر من العام 2016.. مشيرة إلى أن بلادها على اطلاع بعملية استيلاء الانتقالي على دفعة من الأموال المرسلة إلى اليمن.

ويأتي تصريح الخارجية الروسية في وقت تخوض الحكومة اليمنية صراعا اقتصاديا مع المجلس الانتقالي، المدعوم إماراتيا، على خلفية نهب المجلس سبع حاويات من ميناء عدن، وعلى متنها أكثر من 64 مليار ريال الأسبوع الجاري، كانت في طريقها إلى مقر البنك المركزي في كريتر.

وكانت حكومة هادي وقعت في أكتوبر 2016 عقدا مع شركة “جوزناك” الروسية -مؤسسة حكومية- على طباعة 400 مليار ريال؛ بذريعة مواجهة أزمة السيولة في البلاد بعملية اعتبرها خبراء اقتصاديون غير قانونية وتشكل خطرا كبيرا على الاقتصاد الوطني.

وأوائل يناير من العام 2017 أعلن البنك المركزي عن وصول دفعة أولى من الأوراق النقدية، التي تمت طباعتها في روسيا، إلى مقره الرئيس في مدينة عدن.

ومنذ استيلاء المجلس الانتقالي على العاصمة المؤقتة وفرار حكومة هادي إلى الرياض، أعلن البنك المركزي في عدن، عن أكثر من عملية قامت مليشيات الانتقالي خلالها بنهب حاويات محملة بالأموال المطبوعة في روسيا بعد وصولها إلى ميناء عدن.

وبحسب مراقبين، فإن سكوت حكومة “الشرعية” عن الأموال المنهوبة وعدم اتخاذ أي قرارات أو إجراءات لاستردادها ولجوءها لطباعة أوراق نقدية جديدة، تأكيد على فشلها في إدارة مؤسساتها.. معتبرين إقدامها على اتخاذ قرارات عشوائية بطباعة جديدة كارثة اقتصادية

تابعونا الآن على :

شاهد أيضاً

بينها ‘‘الكريمي والتضامن’’ .. أكبر البنوك المستهدفة بقرارات ‘‘المركزي’’ تغلق أبوابها

أعلنت ستة بنوك تجارية، والتي صدر بحقها قرارات من بنك عدن المركزي، الإضراب وإغلاق أبوابها …