أخبار عاجلة

للوقاية من كورونا.. ماذا تفعل إذا كنت تعاني من اضطرابات حك الجلد؟

للوقاية من كورونا.. ماذا تفعل إذا كنت تعاني من اضطرابات حك الجلد؟

مجتهد نيوز- متابعات

بسبب تفشي جائحة كورونا وعدم التوصل للقاح علاجي حتى الآن، تزداد الإرشادات والنصائح الخاصة بالوقاية، والتي من أهمها تجنب لمس الوجه والجلد، ولكن هناك الكثير من الأشخاص المصابين باضطرابات كشط “هرش” الجلد بشكل دائم وهذا يجعلهم أكثر عُرضة للإصابة بالعدوى.

كانت صحيفة “بينك فيلا” قد نشرت أن اضطرابات كشط الجلد هي رغبة مستمرة وشديدة في “هرش” الجلد، وذلك لأسباب عدة منها إصابة البشرة بمشكلات عديدة، منها الشامات والبقع والندبات، وأيضًا الشعور بالتوتر أو القلق أو الغضب أو الإصابة باضطرابات الوسواس القهري.

ووفقا لما ورد في الصحيفة، فإن هناك بعض الخطوات التي من شأنها التعامل مع اضطرابات كشط “هرش” الجلد ومنها:

– التعرف على المحفِظات التي تؤدي للمس الوجه وكشطه بشكل مستمر، فيمكن للأشخاص المصابين بهذه الحالة أن يحصروا ماهية المواقف والأفكار والمشاعر التي يكثر حينها لمس الجلد وكشطه.

– اللجوء لأطباء الأمراض الجلدية لعلاج مشكلات البشرة التي تُحفز لمس الوجه وكشطه بشكل دائم، مثل حب الشباب والبثور.

– قص الأظافر بشكل كامل وارتداء القفازات على اليدين، حتى نستطيع التحكم في رغبة الكشط.

– عند الشعور بالرغبة في “هرش” الجلد عليك التوقف لمدة دقيقة واحدة لتأجيل العملية، ثم زيادة الوقت دقيقة بدقيقة حتى تزول الرغبة تدريجيًا.

– اجعل يديك مشغولة دائمًا إما بإلهاء نفسك بالأعمال والأنشطة أو الحرص على وضعية تشابك اليدين أو الإمساك بكرة تنظيم الضغط والتوتر، وهذه الطريقة ستُصرفك عن رغبة الكشط تدريجيًا.

– الحفاظ على رطوبة الجلد وتغطية أماكن الندوب والبثور باللاصقات الطبية.

– في الحالات الشديدة يمكن الاستعانة بالأطباء النفسيين لممارسة العلاج السلوكي أو العلاج بالتنويم المغناطيسي؛ للتغلب على هذا الأمر.

تابعونا الآن على :

شاهد أيضاً

دراسة تكشف مفاجأة مدوية: النظارات الذكية تساعد الدماغ على التركيز الشديد والانتباه

كشفت دراسة حديثة عن قدرة نظارات الواقع المعزز الذكية في مساعدة الدماغ على الوصول إلى …

%d